آخر الأخبار عن سوريا بالفيديو.. مئات “الدواعش” يستسلمون في إدلب والصليب الأحمر يؤكد وصول المساعدات إلى سكان الغوطة الشرقية

05. AM 6/03/2018
أكد المركز الروسي للمصالحة في سوريا استعداده لضمان الخروج الآمن للمسلحين وأسرهم من الغوطة الشرقية.

ودعا المركز في بيان، جميع قادة الجماعات المسلحة في الغوطة الشرقية لضمان خروج آمن ومن دون عوائق للمدنيين من المناطق التي يسيطرون عليها، متابعا أنه “إذا كنتم لا تريدون الإفراج عن المدنيين من مناطق سيطرتكم، نحن (مركز المصالحة) مستعدون لضمان خروجكم وعوائلكم بشكل آمن من الغوطة الشرقية. لهذا الغرض سيتم توفير وسائل نقل بالعدد المطلوب، وتقديم الحماية على طول الطريق”.

وتابع مركز المصالحة أنه يضمن سلامة جميع المسلحين، الذين قرروا مغادرة الغوطة مع أسلحتهم الشخصية ومع أسرهم، مطالبا قادة تلك الجماعات بـ “القيام بكل ما هو ضروري لتخفيف معاناة المدنيين في أقرب وقت ممكن وضمان الدخول السلس للمساعدات الإنسانية إلى الغوطة الشرقية

الصليب الأحمر يؤكد وصول المساعدات إلى سكان الغوطة الشرقية
أكدت اللجنة الدولية للصليب الأحمر وصول المساعدات الإنسانية إلى سكان مدينة دوما في الغوطة الشرقية بريف دمشق.
وجاء في بيان للصليب الأحمر، تلقت قناة RT نسخة منه، أن القافلة المشتركة للهلال الأحمر العربي السوري والأمم المتحدة، المتكونة من 46 شاحنة، تنقل 5500 سلة تموينية لأكثر من 27500 شخص، بالإضافة إلى المستلزمات الطبية الضرورية.
وقال المدير الإقليمي للصليب الأحمر في الشرق الأوسط، روبرت مارديني في البيان إن “هذه القافلة هي الخطوة الإيجابية الأولى التي ستخفف من معاناة بعض المدنيين في منطقة الغوطة الشرقية. لكن قافلة واحدة، مهما كانت كبيرة، لن تكون كافية، نظرا لقسوة الظروف التي يواجهها السكان”.
وشدد على ضرورة نقل المساعدات باستمرار، وضمان إمكانية وصولها خلال الفترة المقبلة.
ويشار إلى أن هذه هي أول قافلة إنسانية تمكن الصليب الأحمر من إدخالها إلى الغوطة الشرقية منذ 12 نوفمبر العام الماضي.

 

بالفيديو.. مئات “الدواعش” يستسلمون في إدلب
تاريخ النشر:14.02.2018 | 06:00 GMT |
إضغط عل الفيديو
https://youtu.be/F_VCusnR0dM

وثق شريط فيديو نشرته مواقع موالية للجماعات المسلحة في “إدلب”، عملية استسلام المئات من مسلحي “داعش” الإرهابي لمجموعات مسلحة تنطوي تحت جناح “هيئة تحرير الشام” المصنفة إرهابيا أيضا.

 

أكد المركز الروسي للمصالحة في سوريا استعداده لضمان الخروج الآمن للمسلحين وأسرهم من الغوطة الشرقية.

ودعا المركز في بيان، جميع قادة الجماعات المسلحة في الغوطة الشرقية لضمان خروج آمن ومن دون عوائق للمدنيين من المناطق التي يسيطرون عليها، متابعا أنه “إذا كنتم لا تريدون الإفراج عن المدنيين من مناطق سيطرتكم، نحن (مركز المصالحة) مستعدون لضمان خروجكم وعوائلكم بشكل آمن من الغوطة الشرقية. لهذا الغرض سيتم توفير وسائل نقل بالعدد المطلوب، وتقديم الحماية على طول الطريق”.

وتابع مركز المصالحة أنه يضمن سلامة جميع المسلحين، الذين قرروا مغادرة الغوطة مع أسلحتهم الشخصية ومع أسرهم، مطالبا قادة تلك الجماعات بـ “القيام بكل ما هو ضروري لتخفيف معاناة المدنيين في أقرب وقت ممكن وضمان الدخول السلس للمساعدات الإنسانية إلى الغوطة الشرقية.

 

 

قم بكتابة اول تعليق

Leave a Reply

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في اللعن