دراسة: الخلايا المناعية ترتبط بالقلق والاكتئاب وألزهايمر

24AUGUST2023

بلومبرغ – توصلت دراسة جديدة نشرت نتائجها بمجلة «PNAS Nexus» العلمية، الى ان الخلايا التائية التنظيمية؛ وهي بمثابة خيول الجهاز المناعي في الجسم، قد تعمل أيضًا على استقرار الحالة المزاجية. إذ يعدّ Forkhead box P3 (Foxp3) (خلايا محيطية معبرة عن مستويات مرتفعة من الخلايا الوحيدة والخلايا المحببة قد تتسبب بتعطيل الحاجز الدموي الدماغي فيؤدي لتنشيط الجسيم الالتهابي) عامل نسخ يتحكم بإنتاج الخلايا التائية التنظيمية (Tregs).

و(تريجس) هي الجهات التنظيمية الرئيسية لجهاز المناعة التكيفي. ومع ذلك، تشير الأبحاث السابقة أيضًا إلى أن تريجس يمكن أن يؤثر على الحالة المزاجية، وذلك وفق ما ذكر موقع «ميديكال إكسبريس» الطبي المتخصص؛ حيث يرتبط انخفاض تعبير Foxp3 باضطرابات الاكتئاب الكبرى.

وفي هذا الاطار، اختبر جوليو ماريا باسينيتي وزملاؤه مجموعة من فئران المختبر التي يمكن استنفاد خلاياها مؤقتًا في مهام قياسية مصممة لقياس الاكتئاب والقلق لدى القوارض؛ فكانت الفئران المستنفدة لتريج أكثر عرضة للاختباء في الظلام وتحركت بشكل أقل وتخلت عن إجراءات الحفاظ على الذات بسهولة أكبر – ما يشير إلى أن الفئران المستنفدة لـ Treg كانت أكثر قلقًا واكتئابًا من الفئران الضابطة.

وتم عكس هذه التغييرات السلوكية العصبية في الفئران المستنفدة لـ Treg بعد استعادة الخلايا المعبرة عن Foxp3؛ فيما كانت الفئران المستعادة لـ Treg أكثر تشابهًا مع الضوابط مقارنة بالفئران المستنفدة لـ Treg. بالإضافة إلى ذلك، أظهرت الفئران التي تمت تربيتها لنموذج مرض ألزهايمر ضعفًا إدراكيًا عندما استنفدت خلاياها.

من أجل ذلك، يفترض الباحثون أن استنزاف Treg يسبب تكاثر الخلايا المناعية المحيطية، والتي يمكن لبعضها عبور حاجز الدم إلى الدماغ فيسبب استجابات التهابية في تكوين الحصين. وهذا التنشيط العابر للمناعة الفطرية في الدماغ يمكن أن يسبب القلق أو الاكتئاب أو التدهور المعرفي الناتج عن مرض ألزهايمر، وفقًا للمؤلفين.