حزب الله “لا يعرفه”.. معلومات مثيرة عن منفذ الهجوم على رشدي

مع توجيه الادعاء في مقاطعة تشوتاكوا بولاية نيويورك تهمتي الشروع في القتل والاعتداء لهادي مطر المشتبه به في الهجوم على الروائي سلمان رشدي، نفى حزب الله معرفته بالحادث، بالرغم من تأكيد مصادر بأنه متعاطف مع إيران.

    

أظهر التقييم الأمني الأولي  “تعاطف” هادي مطر مع إيران

قال مكتب المدعي العام في مقاطعة تشوتاكوا اليوم السبت (13 آب/ أغسطس 2022) إن هادي مطر المشتبه به في الهجوم على الروائي سلمان رشدي خلال محاضرة بولاية نيويورك يواجه تهمة الشروع في القتل وإنه محتجز دون إمكانية الإفراج عنه بكفالة.

وقال جيسون شميدت المدعي العام بالمقاطعة في بيان إنه وجه تهمتي الشروع في القتل من الدرجة الثانية والاعتداء من الدرجة الثانية لمطر البالغ من العمر 24 عاما والمقيم في فيرفيو بولاية نيوجيرزي، وذلك في وقت متأخر من مساء أمس الجمعة.

وأضاف شميدت أن جهات إنفاذ القانون المحلية والاتحادية، بما في ذلك السلطات في نيوجيرزي، تعمل على فهم كيف خطط وأعد مطر للهجوم ومن ثم تحديد ما إذا كان ينبغي توجيه اتهامات إضافية.

صدمة وتنديد بالهجوم على الكاتب سلمان رشدي

وقالت الشرطة أمس الجمعة إنها لم تحدد بعد الدافع وراء الهجوم على رشدي (75 عاما).

ووقع الهجوم بينما كان يتم تقديم رشدي لإلقاء محاضرة عن حرية الإبداع أمام مئات الحاضرين في معهد تشوتاكوا في نيويورك، حين هرع رجل صوب المنصة وسدد عدة طعنات للكاتب الذي رصدت إيران مكافأة منذ عام 1989 لمن يُجهز عليه.

وأظهر التقييم الأمني الأولي  “تعاطف” هادي مطر مع إيران. وقال المتحدث باسم الشرطة الأمريكية جميس أوكالاجان أن الشرطة تعتقد في هذه المرحلة أن المهاجم تحرك بمفرده لكنها تجري تحقيقا في هذا الشأن للتأكد.

من هو هادي مطر؟

وأشار علي قاسم تحفة رئيس بلدية قرية يارون في جنوب لبنان إلى أنّ هادي مطر “من أصول لبنانيّة”.

وتابع في حديث مع وكالة فرانس برس، “وُلد ونشأ في الولايات المتحدة، ووالده ووالدته من يارون”.

وهنّأت صحيفة “كيهان” الإيرانيّة المحافظة المتشددة السبت منفذ الهجوم. وكتبت الصحيفة التي يعيّن المرشد الأعلى آية الله علي خامنئي رئيسها “مبروك لهذا الرجل الشّجاع المدرك للواجب الذي هاجم المرتدّ والشرّير سلمان رشدي”. وأضافت “لنقبّل يَد من مزّق رقبة عدوّ الله بسكّين”.

,ذكرت شبكة إن.بي.سي نيويورك أن مراجعة أولية أجرتها أجهزة إنفاذ القانون لحسابات مطر على مواقع التواصل الاجتماعي أظهرت أن لديه ميولا شيعية متطرفة وأبدى تعاطفه مع الحرس الثوري الإيراني.

وأفادت الشبكة في تقريرها أن مطر وُلد في كاليفورنيا وانتقل في الآونة الأخيرة إلى نيوجيرزي، مضيفة أن قوات الأمن عثرت معه على رخصة قيادة مزورة.

سيرة الخميني.. الجانب الآخر من شخصية قائد الثورة الإيرانية

ونقلت الشبكة الأمريكية عن مصادر في أجهزة إنفاذ القانون قولها اليوم السبت إن المشتبه به في الهجوم على سلمان رشدي خلال محاضرة في ولاية نيويورك له ميول شيعية متطرفة وأبدى تعاطفه مع الحرس الثوري الإسلامي الإيراني.

وقالت الشبكة إن المسؤول أخبرها إنه لا توجد روابط محددة للمهاجم مع الحرس الثوري الإيراني، لكن المراجعة الأولية أشارت إلى أن المشتبه به يتعاطف مع الفصيل التابع للحكومة الإيرانية.

والحرس الثوري الإيراني فصيل نافذ في إيران ويسيطر على إمبراطورية تجارية كما تعمل تحت أمرته قوات مسلحة وعناصر استخباراتية تتهمها واشنطن بتنفيذ حملة تطرف عالمية.

حزب الله اللبناني الشيعي نفى معرفته بالمشتبه به بالهجوم على الكاتب سلمان رشدي.

حزب الله ينفي

من جهته قال مسؤول في حزب الله اللبنانية المسلحة اليوم السبت إن الجماعة الشيعية ليس لديها معلومات إضافية عن حادث الطعن الذي تعرضه له سلمان رشدي، الروائي الذي قضى سنوات مختبئا بعد أن أصدرت إيران فتوى بإهدار دمه بسبب كتاباته.

وقال المسؤول لرويترز شريطة عدم الكشف عن هويته “لا نعلم شيئا عن هذا الموضوع وبالتالي لن يصدر عنا أي تعليق”.

بيد أن صحفا إيرانية محسوبة على تيار غلاة المحافظين أشادت اليوم بالشخص الذي هاجم وأصاب بجروح خطيرة الكاتب سلمان رشدي الذي تلقى تهديدات بالقتل من إيران منذ عام 1989 بعد نشر روايته “آيات شيطانية”.

ولم يصدر تعليق رسمي حتى الآن في إيران على الهجوم على رشدي الذي طُعن في رقبته وبطنه أمس الجمعة أثناء وجوده على مسرح لإلقاء محاضرة بولاية نيويورك الأمريكية.

وجاء في صحيفة كيهان التي عين الزعيم الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي رئيس تحريرها “ألف تحية… للشجاع المطيع الذي هاجم المرتد والشرير سلمان رشدي في نيويورك… يجب تقبيل يد الرجل الذي أصاب عنق عدو الله”.

وكان زعيم الثورة الإسلامية الإيرانية عام 1979، الراحل آية الله الخميني، قد أصدر فتوى في عام 1989 تدعو المسلمين في جميع أنحاء العالم إلى قتل المؤلف الهندي المولد بعد إدانة روايته باعتبارها تجديفا، مما أجبره على قضاء سنوات مختبئا.

ونشر موقع “عصر إيران” الإخباري اليوم السبت اقتباسا كثيرا ما يستشهد به خامنئي قال فيه إن “السهم” الذي أطلقه الخميني “سيصيب الهدف في يوم من الأيام”.

ع.أ.ج/ أ ح (د ب ا، رويترز، أ ف ب)